رعاية تجارية
رعاية تجارية
< / div>
ترمب يقبل ترشيح الجمهوريين له لولاية ثانية

ترمب يقبل ترشيح الجمهوريين له لولاية ثانية

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، رسمياً، قبوله ترشيح الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية المزمع إجراؤها في 3 نوفمبر المقبل.

وجاء إعلان ترمب، خلال كلمة أمام حشد كبير في البيت الأبيض، مساء الخميس، أثناء فعاليات الليلة الثالثة، الأخيرة، من المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري.

 
 

وقال ترمب: "الليلة، بقلب مفعم بالامتنان وبتفاؤل لا حدود له، أقبل هذا الترشيح لمنصب رئيس الولايات المتحدة".

وشنّ ترمب هجوماً شرساً على منافسه الديموقراطي في الانتخابات المقبلة جو بايدن، واصفاً نائب الرئيس السابق بأنّه "مدمّر العظمة الأميركية".

الرئيس دونالد ترمب الرئيس دونالد ترمب

وقال ترمب في خطاب قبوله رسمياً ترشيح الحزب الجمهوري له لولاية رئاسية ثانية إنّ "جو بايدن ليس منقذاً لروح أميركا. إنّه مدمّر الوظائف في أميركا، وإذا سنحت له الفرصة، سيكون مدمّر العظمة الأميركية".

وأضاف "هذه الانتخابات ستقرّر ما إذا كنّا سننقذ الحلم الأميركي أم سنسمح لأجندة اشتراكية بهدم مصيرنا العزيز".

ترمب: مسيرة بايدن سلسلة من الخيانات

ووصف ترمب أجندة بايدن بأنها "صنع في الصين" بينما أجندته هو "صنع في أميركا"، كما نعت مسيرة بايدن بأنها عبارة عن سلسلة من الخيانات والأخطاء الفادحة.

وأكد ترمب أنه سيدافع عن أميركا والأميركيين من كل المخاطر، وأن الولايات المتحدة ستبقى منارة لكل العالم، كما أنه لن يسمح بأي تفكك بين الأميركيين وسيعمل على حماية البلاد، مشدداً أيضا على أنه لن يسمح للغوغاء أن تسود في أميركا.

دونالد ترمب أثناء المؤتمر دونالد ترمب أثناء المؤتمر

وقال ترمب، خلال كلمة له لقبول ترشيحه من الجمهوريين لسباق الرئاسة، إن الانتخابات المقبلة هي أهم انتخابات في تاريخ الولايات المتحدة.

وذكر ترمب أن حدود بلاده اليوم أصبحت أكثر أمنا مما كانت عليه في السابق، وأنه "قبل دخول الفيروس الصيني كانت مستويات البطالة منخفضة بين الأميركيين من أصل إفريقي"، متعهدا بتقديم الرعاية اللازمة للأطفال والعائلات الأميركية والإفريقية، والعمل مجددا على خفض الضرائب إذا تم إعادة انتخابه.

وقال الرئيس الأميركي إن "منطقة الشرق الأوسط كانت متوترة قبل وصولي للرئاسة"، مذكرا بمحاربة بلاده لداعش والقاعدة في أفغانستان، وأردف يقول "تمكنا من قتل البغدادي وقاسم سليماني الإرهابي الأول في العالم"، كما أشار إلى اتفاق السلام الذي تحقق بين الإمارات وإسرائيل برعاية أميركية.

إلى ذلك وعد ترمب في خطابه الذي ألقاه أمام حشد ضخم من المدعوين في حديقة البيت الأبيض بـ"سحق" وباء كوفيد-19 بواسطة لقاح سيتم إنتاجه بحلول نهاية العام وستكون "مئات ملايين الجرعات منه متوفّرة سريعاً".

وقال ترمب "نحن نحشد العبقرية العلمية الأميركية لإنتاج لقاح في وقت قياسي" مسترسلا: "سنحصل على لقاح آمن وفعّال هذا العام، وسويّاً سنسحق هذا الفيروس".

السيدة الأولى ميلانيا ترمب وابنها بارون ونائب الرئيس مايك بنس وزوجته أثناء المؤتمر السيدة الأولى ميلانيا ترمب وابنها بارون ونائب الرئيس مايك بنس وزوجته أثناء المؤتمر
دونالد ترمب أثناء كلمته دونالد ترمب أثناء كلمته
 دونالد ترمب أثناء المؤتمر دونالد ترمب أثناء المؤتمر
0 التعليقات 0 نشر