رعاية تجارية
الحريرى يؤكد أن لبنان لا يحتاج لمناورات بل لحلول وحكومة كفاءات
أعلن رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري، اليوم الاثنين، تسميته السفير مصطفى أديب لتشكيل الحكومة الجديدة، مؤكداً أن لبنان لا يحتاج اليوم إلى مناورات بل لحلول.
 
وقال الحريري، بعد لقائه الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم، إن الهدف يجب أن يكون إعادة إعمار بيروت، وتحقيق الإصلاحات المالية والاقتصادية، والتوصل إلى اتفاق سريع مع صندوق النقد الدولي ليعاود المجتمع الدولي دعمه للبنان.
 
ونقلت صحيفة الرؤية أن الحريرى ـ أوضح أن كل الكتل النيابية تعلم أنه للوصول إلى هذا الهدف، لا بد من أن تكون هناك حكومة مشكَّلة من أشخاص مشهود لهم بالكفاءة والنزاهة والاختصاص، مشدداً على ضرورة أن تتشكل الحكومة بسرعة وتصوغ بيانها الوزاري بشكل أسرع.
 
وأكد الحريري أهمية الالتقاء مع مبادرة إيمانويل ماكرون، مشيراً إلى أن الرئيس الفرنسي يعمل مع المجتمع الدولي لكي ينهض لبنان من الركام الذي يرزح تحته وتحصل فيه إصلاحات حقيقية وبرنامج مع صندوق النقد الدولي.
 
وأكد رئيس الوزراء اللبنانى المكلف، مصطفى أديب، أنه يسعى إلى تشكيل حكومة بأسرع وقت ممكن من خلال أصحاب الكفاءات المختصين بهدف إجراء إصلاحات سريعة وعاجلة.
 فى مؤتمر صحفى: "ندعو الله بتشكيل الحكومة بأسرع وقت ممكن، فلا وقت للكلمات، الوقت للعمل فقط".
 
 
 
وتابع: "الفرصة أمام بلدنا ضيقة والمهمة التى قبلنها بناء على أن كل القوى السياسية تفهم ذلك، وبإذن الله سنوفق بهذه المهمة من فريق العمل من أصحاب الكفاءة والاختصاص لإجراء اصلاحات سريعة"، متعهدًا بأن يتم تشكيل الحكومة فى توقيت قياسي.
 
 
وحصل الدبلوماسى اللبنانى مصطفى أديب على تأييد أغلبية النواب لتكليفه برئاسة الوزراء اليوم الأثنين، بخلاف إجماع رؤساء وزراء لبنان السابقين، والرئيس ميشال عون ، وحصل أديب، سفير لبنان فى ألمانيا، على ما لا يقل عن 66 صوتا، أو ما يزيد على نصف أصوات أعضاء مجلس النواب البالغ عددهم 120 بعد أن أعلن التيار الوطنى الحر المسيحى ترشيحه له.
 
تأتي هذه التطورات قبل الزيارة التي من المقرر أن يقوم بها الرئيس الفرنسي اليوم إلى لبنان.

المصدر : اليوم السابع

0 التعليقات 0 نشر