دوني فان دي بيك
 
دوني فان دي بيك
قال دوني فان دي بيك لاعب وسط مانشستر يونايتد الإنجليزي الجديد إنه سيرتدي القميص 34 تكريما لزميله السابق في أياكس أمستردام عبد الحق نوري الذي عانى من أضرار جسيمة في المخ عقب تعرضه لأزمة قلبية في 2017.

وخاض نوري، الذي كان يرتدي هذا الرقم، أول مباراة مع الفريق الأول لأياكس موسم 2016-2017 قبل انتهاء مسيرته قبل الأوان عقب تعرضه لأزمة قلبية في مباراة ودية في النمسا استعدادا للموسم الجديد.

ورغم إفاقته في الملعب ونقله بطائرة إلى المستشفى لكنه عانى من أضرار دائمة وخطيرة في المخ.

وقال دي بيك، الذي انضم إلى النادي المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم قادما من أياكس بعقد لمدة خمس سنوات أمس الأربعاء، لموقع النادي على الإنترنت "هذا أمر مميز بالنسبة لي بسبب صديقي العزيز عبد الحق نوري".

وزاد: "تعرض لأزمة قلبية وهو صديق مقرب لي هو وعائلته كما أن شقيقه أحد أقرب أصدقائي وأتحدث كثيرا معهم. لهذا قررت أن أحصل على رقم قميصه القديم لأنني أرغب في تحقيق بعض الذكريات الجيدة مع هذا الرقم".

ولم ينس دي بيك صديقه نوري حيث كرمه سابقا عقب هدفه في الدقيقة 34 في مرمى يوفنتوس في دوري أبطال أوروبا العام الماضي.

وألغى أياكس أمستردام عقد نوري في مارس/ أذار الماضي.
 

 

لتحميل تطبيق كووورة لنظام IOS