رعاية تجارية
العراق تظاهرات في مدينة البصرة تطالب بإقالة المحافظ

العراق.. تظاهرات في مدينة البصرة تطالب بإقالة المحافظ

انطلقت تظاهرة من ساحة اعتصام البصرة، دعا إليها ناشطون مدنيون للمطالبة بإقالة المحافظ أسعد العيداني. وقالت مصادر لـ"العربية" و"الحدث"، إن محيط مكتب مجلس النواب في البصرة يشهد إجراءات أمنية مشددة.

وكشف وزير الداخلية عثمان الغانمي، اليوم الأحد، عن توجه قوة عسكرية لملاحقة القتلة في محافظة البصرة وفرض الأمن، وذلك بتوجيهات من رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.

صور من وصول الكاظمي إلى البصرة صور من وصول الكاظمي إلى البصرة
 
 

وقال الغانمي خلال مشاركته في الجلسة الأمنية التي عقدت برئاسة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، إن "هناك قوة توجهت لتنفيذ واجب اعتقال "القتلة".

من البصرة من البصرة

وأضاف الغانمي: "سنلاحق المجرمين، وسنلقي القبض على "القتلة" خلال ساعات".

ونفذت قوة أمنية كبيرة في الأيام الثلاثة الماضية وبإشراف ومتابعة ميدانية من قبل قائد شرطة محافظة البصرة اللواء عباس ناجي آدم لتنفيذ أوامر القبض بحق مطلوبين للعدالة في كافة أنحاء المحافظة.

وقد أسفرت العمليات وفق بيان حصلت "العربية.نت" على نسخة منه عن إلقاء القبض على متهمين اثنين مطلوبين قضائيا وفق المادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب، وإلقاء القبض على 304 متهمين مطلوبين قضائيا وفق مواد جنائية مختلفة، كما تم ضبط 12 بندقية كلاشنيكوف و1 بندقية نوع RBK و2 بندقية نوع GC وأعتدة مختلفة و3 مسدسات، كما تم ضبط مواد مخدرة وأدوات تعاطي المخدرات وحبوب مخدرة، وتمت إحالتهم إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل. كما شملت الحصيلة الأمنية لمفارز أفواج شرطة الطوارئ وشرطة النجدة ضبط 1,985عجلة و1,481 دراجة نارية مخالفة لقواعد وتعليمات مديرية المرور.

بسط الأمن والاستقرار

وتأتي هذه العملية ضمن حملات تفتيش مستمرة بغية بسط الأمن والاستقرار في المحافظة.

وقال البيان "إن شرطة محافظة البصرة ماضية في عمليات فرض القانون لطمأنة المواطن بوجود قوات أمنية قادرة على حفظ الأمن والضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه العبث بأمن واستقرار المحافظة".

0 التعليقات 0 نشر