رعاية تجارية
بومبيو الاتفاق النووي تجاهل نشاط إيران التخريبي بحماقة

بومبيو: الاتفاق النووي تجاهل نشاط إيران التخريبي بحماقة

عاد وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو ليؤكد مرة جديدة عزم بلاده محاسبة إيران ووقف أنشطتها التخريبية في المنطقة.

وفي تغريدة على حسابه على تويتر الثلاثاء ذكر بعزم الإدارة الأميركية إعادة فرض العقوبات على إيران.

 
 

وكتب: عقوبات الأمم المتحدة التي تعيدها الولايات المتحدة ضد إيران، بالإضافة إلى إبقاء حظر الأسلحة على طهران، ستحاسب النظام الإيراني على سائر أنشطته التخريبية؛ الأنشطة التي تجاهلها مؤلفو الاتفاق النووي بحماقة".

وأمس أيضاً، كرر الوزير الأميركي موقف بلاده تجاه العقوبات على إيران، مضيفاً بأن الإدارة الأميركية لن تسمح لطهران بالحصول على السلاح النووي.

يذكر أن الولايات المتحدة كانت قدمت الأسبوع الماضي طلب تفعيل آلية الإعادة التلقائية للعقوبات الشاملة على إيران (سناب باك). وسلم بومبيو مندوب إندونيسيا الدائم السفير ديان دجاني، رئيس مجلس الأمن لهذا الشهر، الشكوى الأميركية لعدم التزام إيران بالاتفاق النووي والقرار 2231 لتفعيل آلية الزناد أو "سناب باك".

ولطالما انتقدت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاتفاق النووي، معتبرة أن رفع العقوبات عن إيران في 2015 مكّنها من الحصول على عشرات مليارات الدولارات التي استخدمتها في نشر "الفوضى والدم والرعب" في الشرق الأوسط والعالم أجمع.

0 التعليقات 0 نشر