رعاية تجارية
هل مصر مقبلة على موجة كورونا جديدة؟ وزارة الصحة ترد

هل مصر مقبلة على موجة كورونا جديدة؟.. وزارة الصحة ترد

بعد تراجع أعداد الإصابات بكورونا في مصر وانخفاض الوفيات مع ارتفاع نسبة التعافي، تخشى السلطات المصرية من موجة جديدة أسوة بما حدث في بعض الدول.

وكشفت بيانات وزارة الصحة المصرية عن ارتفاع نسبة الشفاء من فيروس كورونا بمستشفيات العزل لتصل إلى نسبة 66.9% بعد وصول عدد المتعافين إلى 65 ألفا و118 من إجمالي عدد المصابين البالغ 97 ألفا و237.

من مستشفى عين شمس حيث يعالج مصابو كورونا من مستشفى عين شمس حيث يعالج مصابو كورونا
 
 

وتبشر هذه الأرقام بانحسار الوباء، إلا أن وزارة الصحة تخشى بالفعل من موجة جديدة من كورونا خاصة مع قدوم فصل الخريف.

وفي هذا السياق، قالت الدكتورة جيهان العسال، نائب رئيس لجنة كورونا بوزارة الصحة المصرية لـ"العربية.نت": "انخفاض الإصابات اليومية في مصر لا يعني قرب انحسار الوباء. كما لا يمكننا القول إننا ننتظر موجة ثانية منه، لأن الموجة الأولى لم تنته بعد".

الدكتورة جيهان العسال الدكتورة جيهان العسال

وأضافت أن الوزارة استعدت لأي موجات قادمة عبر الاستعانة بالخبرات والإمكانيات اللازمة وبالبروتوكولات العلاجية المستحدثة والتي أثبتت حتى الآن فعاليتها، وبالمستشفيات المزودة بكافة الأجهزة الطبية الخاصة لمواجهة المرض.

طفلة تضع كمامة في القاهرة للوقاية من كورونا طفلة تضع كمامة في القاهرة للوقاية من كورونا

وأكدت العسال أن الوزارة أكملت اتفاقاتها مع كبريات الشركات العالمية لحجز دفعة من كافة اللقاحات المنتظرة لكورونا. ويتم حالياً مراجعة التجارب السريرية لبيان مدى فعالية كل لقاح. وشددت على أنه لن يتم استيراد أي لقاح إلا بعد التأكد من نجاحه في الدولة التي أنتجته.

وأوضحت أن الالتزام بالإجراءات الوقائية والتباعد الاجتماعي وراء انخفاض الإصابات في مصر، مؤكدةً أن استمرار الالتزام بتلك الإجراءات ضروري ومهم لانحسار الوباء لحين الوصول للقاح.

وكانت وزارة الصحة المصرية قد أعلنت، السبت، تسجيل 89 إصابة جديدة بفيروس كورونا و12 وفاة جديدة، وارتفاع إجمالي المصابين إلى 97 ألفا و237 حالة من ضمنهم 65118 حالة تم شفاؤها، و5243 حالة وفاة.

0 التعليقات 0 نشر