رعاية تجارية
قبيل عودة المدارس حصيلة يومية مرعبة لكورونا بفرنسا

قبيل عودة المدارس.. حصيلة يومية مرعبة لكورونا بفرنسا

سجلت السلطات الصحية الفرنسية الأربعاء أكثر من خمسة آلاف إصابة بفيروس كورونا المستجد في الساعات الأربع وعشرين الماضية، في أكبر حصيلة يومية منذ أيار/مايو وقبل أيام من عودة التلاميذ إلى مدارسهم على مستوى البلاد.

وقالت هيئة الصحة العامة الفرنسية إنها سجلت 5429 إصابة جديدة بالفيروس، غداة تسجيل 3304 إصابة الثلاثاء.

 
 

وتجاوزت الحصيلة اليومية عتبة 4 آلاف إصابة عدة مرات في الأيام القليلة الماضية، قبيل عودة ملايين التلاميذ إلى مدارسهم في الأول من أيلول/سبتمبر.

وقال رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس عبر إذاعة فرانس إنتر صباح الأربعاء إن على الفرنسيين أن يتحلوا بـ"روح المسؤولية " للحد من ارتفاع الاصابات.

وأضاف "الدولة تتحمل قسطها من المسؤولية (...) لكن يجب أن يشعر الجميع بأنهم معنيون في المعركة ضد الوباء".

والأربعاء أعلنت سلطات الصحة الألمانية منطقة إيل دو فرانس التي تشمل العاصمة باريس، ومنطقة بروفانس الألب كوت دازور المحيطة بمدينة ومرفأ مرسيليا المطلة على المتوسط "مناطق عرضة لخطر" الفيروس.

وعلى الأشخاص الراغبين في التوجه إلى ألمانيا من تلك المنطقتين أن يخضعوا لفحص كوفيد-19، وأن يحجروا أنفسهم بانتظار النتيجة.

ولم تتمكن هيئة الصحة العامة الفرنسية بسبب "مشكلات" في أنظمة المعلوماتية من إعلان أعداد الأشخاص الذين نقلوا للمستشفيات أو هم يخضعون للعلاج في اقسام العناية المشددة، أو الذين توفوا بالفيروس في الساعات الأربع وعشرين الماضية المنتهية الأربعاء.

والثلاثاء بلغت أعدادهم 4600 مريضا في المستشفى و410 في العناية المركزة. وحتى الآن قضى 30 ألفا و544 شخصا بالفيروس في فرنسا.

0 التعليقات 0 نشر