رعاية تجارية
رعاية تجارية

الاحصائيات

رعاية تجارية
رعاية تجارية

لا يوجد نتائج لإظهار


  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    أبو الغيط يرحب بتوقيع اتفاق السلام بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة

    رحب السيد أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية بتوقيع حكومة جمهورية السودان وحركات الكفاح المسلح السودانية اليوم الاثنين في جوبا على اتفاق سلام حول دارفور ومنطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان، بعد مفاوضات استمرت نحو 10 أشهر بوساطة ناجحة من جمهورية جنوب السودان. 

    وأعلن أبو الغيط بهذه المناسبة أن الجامعة العربية ملتزمة بدفع كافة أشكال التعاون والتنسيق مع جميع شركاء السلام السودانيين خلال الفترة الانتقالية القادمة والمقرر أن تمتد لثلاث سنوات تبدأ من تاريخ توقيع الاتفاق.
    وصرح مصدر مسؤول بالأمانة العامة للجامعة بأن أبو الغيط دعا أيضاً إلى الاستمرار في حشد المساندة العربية والدولية للوقوف مع السودان وبما يعزز من ويرتكز على هذه الحقبة الجديدة التي ترسي الأمن والسلام في جميع ربوع السودان من أجل تعزيز جهود الدولة السودانية في تثبيت الاستقرار ودفع التنمية لصالح جميع أبناء الشعب السوداني. 

    وأضاف المصدر أن الجامعة تواصل تنسيقها مع الجهات السودانية المختصة حول جملة من المبادرات والبرامج التي يمكن تنفيذها لدعم الأولويات التنموية للدولة السودانية وبشكل خاص في المناطق المتضررة من الحرب استكمالاً للجهد الذي كانت قد بذلته الجامعة طوال الأعوام العشر الماضية والمشروعات التي سبق أن أقامتها في دارفور. 

     

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    الأردن يرحب باتفاق السلام بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية

    رحبت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية بالتوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق چوبا للسلام بين الحكومة الانتقالية لجمهورية السودان والجبهة الثورية، اليوم الاثنين، في مدينة چوبا عاصمة جنوب السودان.

    وأكدت الوزارة، في بيان نقلته وكالة الأنباء الأردنية، أهمية هذه الخطوة في تحقيق الأمن والاستقرار والسلام في السودان وتلبية طموحات الشعب السوداني الشقيق في النمو والازدهار.

     

    وأكدت وقوف الأردن إلى جانب الأشقاء في السودان في سعيهم لتحقيق السلام وتعزيز السيادة والاستقلال، مشيدة بجهود جميع الأطراف وتغليب المصلحة الوطنية، ومثمنة جهود جمهورية جنوب السودان في التوصل إلى هذا الاتفاق.

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    البحرين تعتبر اتفاق السلام السودانى خطوة مهمة لإرساء الاستقرار فى البلاد

    أكدت دولة البحرين، أن اتفاق السلام السوداني خطوة مهمة لإرساء الاستقرار فى البلاد، وذلك وفق خبر عاجل لقناة العربية.

    فيما انطلقت اليوم مراسم توقيع اتفاق السلام السوداني في جوبا عاصمة جنوب السودان، بعد حروب أهلية استمرت منذ خمسينيات القرن الماضى، وينظر السودانيون لهذا الحدث باهتمام بالغ، خاصة أنه ينهي عقودا من الاقتتال الداخلى، ويتواجد عدد من كبار الشخصيات والمسؤوليين السودانيين للتوقيع على الاتفاق النهائي والتاريخى.

     

    ويحضر رئيس الوزراء السودانى الدكتور عبد الله حمدوك، في مدينة جوبا عاصمة دولة جنوب السودان، التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السلام بين الحكومة السودانية وأطراف عملية السلام.

    وقال الدكتور عبدالله حمدوك، رئيس وزراء السودان، إن بلاده ستعمل مع فريق الوساطة في مفاوضات السلام السودانية من جنوب السودان، وقيادة دولة جنوب السودان، لتحقيق ما تبقى من أجندة السلام.

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    البرهان حان الوقت لإنهاء الحرب فى السودان بمعالجة جذورها

    قال الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان رئيس المجلس السيادى، خلال مخاطبته لحفل التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السلام بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية انه قد حان الوقت لانهاء الحرب في السودان بمعالجة جذورها السياسية والاقتصادية والتاريخية.

    ووفقا لوكالة السودان للأنباء "سونا"، قال البرهان في هذا اليوم ارسل رسالة خاصة للأخ سلفاكير ميارديت بمناسبة تحقيق السلام َالذي يشكل المسعى الأهم لحكومتنا في الفترة الانتقالية.

     

    وأكد رئيس مجلس السيادة انه لا يمكن تحقيق الاستقرار السياسي والتنمية الا بالوصول لسلام شامل وهو ما نصت عليه الوثيقة الدستورية لانهاء النزاع في كل السودان.

    وأوضح بأن ان الاتفاق الذي تم توقيعه اليوم يعد التزاما بمرور المرحلة التاريخية الحرجة في الوفاء لمرحلة ما بعد الثورة والشعب السوداني يعمل على وضع الأسس لبناء المستقبل.

    وأرسل البرهان  دعوة لرئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال عبدالعزيز الحلو، ورئيس حركة تحرير السودان عبدالواحد محمد احمد النور للحاق بركب السلام، وأضاف بأن السلام ظل حلما يراود كل السودانيين واليوم وضعنا ارجلنا في المسار الصحيح لبناء الوطن والسلام يقودنا الى إصلاح المنظومة من أجل مستقبل افضل.

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    البرهان يعود إلى السودان بعد حضور توقيع اتفاق السلام فى جوبا

    عاد إلى الخرطوم قادما من جوبا، رئيس مجلس السيادة الانتقالي بالسودان الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، ترافقه عضوتا مجلس السيادة عائشة السعيد ورجاء نيكولا، بعد حضور حفل توقيع اتفاق السلام بين حكومة السودان و "الجبهة الثورية" بالأحرف الأولى اليوم.

    وكان رئيس مجلس السيادة السوداني، دعا عبد العزيز الحلو زعيم "الحركة الشعبية – شمال – جناح الحلو"، وعبد الواحد نور زعيم "حركة تحرير السودان – جناح عبد الواحد نور"، إلى اللحاق بركب السلام في السودان.

     

    وقال البرهان، في كلمته خلال حفل توقيع اتفاق السلام، "وضعنا أرجلنا في بداية المسار الصحيح لبناء الوطن، ومهدنا الطريق لأسس البناء الوطني، الذي سيقودنا إلى ترميم اللحمة الوطنية لنكمل مسيرة التغيير".

    وكان في استقبال رئيس مجلس السيادة الانتقالي، بمطار الخرطوم، عضو مجلس السيادة الفريق الركن إبراهيم جابر، والأمين العام لمجلس السيادة الفريق محمد الغالي.  

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    التعاون الإسلامى تشيد بالتوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السلام فى السودان

    أشاد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، اليوم الاثنين، بالتوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السلام في السودان.

    وأعرب الأمين العام، وفقا لوكالة الأنباء السعودية "واس"، عن أمله في أن يبدأ السودانيون بهذا الاتفاق التاريخي حياتهم الجديدة نحو الاستقرار والازدهار، مؤكدا أن أطراف الاتفاق أثبتوا اليوم للعالم أجمع أن مصلحة بلادهم وأمنها فوق كل اعتبار، مناشدا بقية الأطراف بالدخول في مفاوضات جادة مع الحكومة الانتقالية بهدف التوصل لسلام شامل وعادل ودائم في جميع أنحاء السودان.

     

    ونوه الأمين العام بجهود الوساطة، مُمثَّلة في دولة جنوب السودان، والدعم الكبير الذي وجده السودان من الشركاء الإقليميين والدوليين منذ بداية التفاوض، وصولاً لهذا الإنجاز المهم، مشددا على موقف منظمة التعاون الإسلامي الثابت في دعم السودان، ومثمنا دورها الكبير داخل المنظمة، وجهودها التي تبذلها في تعزيز التضامن الإسلامي والعمل الإسلامي المشترك.

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    الخارجية الأمريكية ترحب باتفاق السلام الموقع فى جوبا

    قالت وزارة الخارجية الأمريكية، إن إتفاق السلام فى السدوان يرسى أسسا لسلام مستدام، وفقا لخبر عاجل بثته قناة العربية منذ قليل، وأشارت وزارة الخارجية الأمريكية إلى ترحيبها باتفاق السلام الموقع فى جوبا.

     

     

    وفى وقت سابق، دعا رئيس مجلس السيادة الانتقالى فى السودان الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، عبد العزيز الحلو زعيم "الحركة الشعبية – شمال – جناح الحلو"، وعبد الواحد نور زعيم "حركة تحرير السودان – جناح عبد الواحد نور"، إلى اللحاق بركب السلام فى السودان.

     

    وقال البرهان، فى كلمته خلال توقيع اتفاق السلام بين حكومة السودان و"الجبهة الثورية" بالأحرف الأولى اليوم فى جوبا، "أوجه الدعوة صادقة لعبد العزيز الحلو وعبد الواحد نور للحاق بمسيرة السلام، وألا يتخلفا عن شرف صنعه واستدامته، كونه حلما يراود كل السودانيين".

     

    وأضاف البرهان: "وضعنا أرجلنا فى بداية المسار الصحيح لبناء الوطن، ومهدنا الطريق لأسس البناء الوطنى، الذى سيقودنا إلى ترميم اللحمة الوطنية لنكمل مسيرة التغيير".

     

    وأعرب عن شكره لرئيس جنوب السودان سفاكير ميارديت، ولجنة الوساطة لصبرها وتحملها طوال فترة مفاوضات السلام، لافتًا إلى أن السلام ظل المسعى الأهم فى ترتيبات الفترة الانتقالية لتحقيق الأمن والاستقرار فى كل ربوع السودان.

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    الخارجية الكويتية ترحب باتفاق السلام السودانى ندعم ما يحقق الأمن والسلام

    رحبت وزارة الخارجية الكويتية باتفاق السلام السودانى، مؤكدة على دعم السودان فيما يحقق أمنها وسلامها، وذلك وفق خبر عاجل لقناة العربية.

     

     

    فيما انطلقت اليوم مراسم توقيع اتفاق السلام السوداني في جوبا عاصمة جنوب السودان، بعد حروب أهلية استمرت منذ خمسينيات القرن الماضى، وينظر السودانيون لهذا الحدث باهتمام بالغ، خاصة أنه ينهي عقود من الاقتتال الداخلى، ويتواجد عدد من كبار الشخصيات والمسؤوليين السودانيين للتوقيع على الاتفاق النهائي والتاريخى.

     

    ويحضر رئيس الوزراء السودانى الدكتور عبد الله حمدوك، في مدينة جوبا عاصمة دولة جنوب السودان، التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السلام بين الحكومة السودانية وأطراف عملية السلام.

     

    وقال الدكتور عبدالله حمدوك، رئيس وزراء السودان، إن بلاده ستعمل مع فريق الوساطة في مفاوضات السلام السودانية من جنوب السودان، وقيادة دولة جنوب السودان، لتحقيق ما تبقى من أجندة السلام.

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    السعودية تثمن اتفاق السلام في السودان وتعتبره خطوة مهمة لتحقيق طموحات الشعب

    قالت المملكة العربية السعودية، إن السلام خطوة مهمة لتحقيق طموحات الشعب السوداني، وفقا لخبر عاجل بثته قناة العربية منذ قليل.

    وأضافت المملكة العربية السعودية: نقف إلى جانب السودان وندعم كل ما يعزز أمنه.

     

    وفى وقت سابق قال النائب الأول لرئيس مجلس السيادة رئيس فريق الحكومة في مفاوضات السلام، الفريق أول محمد حمدان دقلو، إن اتفاق السلام، بين حكومة السودان و "الجبهة الثورية" الذي تم توقيعه اليوم بالأحرف الأولى في جوبا، يمثل فجرا جديدا للسودان، معربا عن شكره لرئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت ونوابه وأعضاء حكومته وفريق الوساطة على صبرهم وتحملهم طوال فترة المفاوضات.

     

    وقال دقلو، في كلمته خلال حفل توقيع اتفاق السلام، إن الحروب لا تقوم من فراغ ولكن لغياب العدالة والمشروع الوطني، لافتا إلى أنه طوال عقود الحرب لم يكسب أحد بل خسرنا كل الماضي وربما نخسر المستقبل إن لم نعترف بالفشل ونواجهه.

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    السودان وجنوب السودان يتفقان على تذليل عقبات التكامل الاقتصادى

    اتفقت حكومتا السودان وجنوب السودان، على تذليل جميع العقبات التي تعترض التكامل الاقتصادي بين الدولتين.

     وذكرت وكالة السودان للأنباء "سونا" أن وزيرة المالية السودانية المُكلفة الدكتورة هبة محمد علي، التقت وزير مالية جنوب السودان سلفادور قرنقفي جوبا.

     

    وقالت وزيرة المالية السودانية، في مؤتمر صحفي، إن اللقاء تناول القضايا التي تهم شعبي البلدين، ومقومات التكامل الاقتصادي والتعاون وكيفية تخطي العقبات.

    وأضافت أن النقاش شمل عدة قضايا أهمها المعابر والتجارة الحدودية والمناطق الحرة على الحدود، موضحة أنه سيتم عقد لجنة وزارية مشتركة لاختيار أفضل سبل التطبيق العملي للتكامل.

    في ذات السياق، التقى وزير الطاقة والتعدين السوداني المكلف المهندس خيري عبدالرحمن، مع وزير البترول بدولة جنوب السودان قوت قان.

    وقال عبد الرحمن إنهما راجعا معا الملفات المشتركة بين الدولتين، والتحديات التي تواجه البلدين في مجال النفط وفي مسائل زيادة الإنتاج وتوفير مدخلات الإنتاج بين الطرفين.

    وأضاف: "تناولنا القضايا التي تهم الجانبين في مجال النفط مثل قضية التدريب، وتم الاتفاق على تكوين لجنة مشتركة تواصل في مسألة تطوير القضايا المشتركة بين الدولتين في مجال النفط"، متوقعا عقد اجتماع بين الطرفين في القريب العاجل.

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    الكويت ترحب باتفاق السلام بين حكومة السودان والجبهة الثورية

    أعربت وزارة الخارجية الكويتية عن ترحيب الكويت باتفاق السلام ‏الذي تم التوقيع عليه بالأحرف الأولى اليوم الاثنين بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية بوساطة ناجحة من جمهورية جنوب السودان.

    وأكدت (الخارجية) الكويتية- في بيان صحفي - مساندة الكويت للسودان في هذه المرحلة ودعم جهوده بما يحقق الأمن والسلام في جميع ربوعه، وصولا إلى تعزيز الاستقرار والازدهار وتحقيق التنمية التي يتطلع إليها أبناء الشعب السوداني.

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبى يرحب باتفاق السلام فى السودان

    رحب الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي، جوزيف بوريل، باتفاق السلام الذي وقع اليوم بين حكومة السودان و "الجبهة الثورية" (التي تضم حركات مسلحة وقوى سياسة) في مدينة جوبا في جنوب السودان.

    وقال بوريل - في بيان وزعه مكتب الاتحاد الأوروبي في السودان اليوم الاثنين، إن اتفاق السلام، الذي تم توقيعه بالأحرف الأولى اليوم، يشير إلى معلم هام في عملية الانتقال الديمقراطي والاقتصادي الجارية في السودان، موضحا أن الاتفاق يُمهد الطريق نحو إحلال سلام دائم في السودان.

     

    وأضاف أن "الاتفاق الذي يتم تنفيذه بحسن نية وبروح التعاون يمكن أن يفي باحتياجات وتوقعات الشعب السوداني من أجل حياة أفضل في سلام واستقرار"، داعيا "الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال – بقيادة عبد العزيز الحلو"، و"حركة تحرير السودان – جناح عبد الواحد النور" إلى الانضمام لجهود السلام لصالح المجتمعات المحلية التي تستحق الاستفادة من التغييرات الجارية في السودان.

    وأكد أن هذا هو الوقت المناسب لجميع أصحاب المصلحة السودانيين لتنحية خلافاتهم جانبا، والبحث عن الصالح العام للبلاد وجميع السودانيين.

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    حكومة السودان والحركات المسلحة يوقعان بالأحرف الأولى على اتفاق السلام

    وقعت الحكومة السودانية والحركات المسلحة بالأحرف الأولى على اتفاق السلام فى جوبا عاصمة جنوب السودان.

    وانطلقت مراسم توقيع اتفاق السلام السودانى فى جوبا عاصمة جنوب السودان، بعد حروب أهلية استمرت منذ خمسينيات القرن الماضى، وينظر السودانيون لهذا الحدث باهتمام بالغ خاصة أنه ينهى عقود من الاقتتال الداخلي.، ويتواجد عدد من كبار الشخصيات والمسؤولين السودانيين للتوقيع على الاتفاق النهائى والتاريخي.

     

    ويحضر رئيس الوزراء السودانى الدكتور عبد الله حمدوك، فى مدينة جوبا عاصمة دولة جنوب السودان، التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السلام بين الحكومة السودانية وأطراف عملية السلام.

    وقال الدكتور عبدالله حمدوك، رئيس وزراء السودان، أن بلاده ستعمل مع فريق الوساطة فى مفاوضات السلام السودانية من جنوب السودان، وقيادة دولة جنوب السودان، لتحقيق ما تبقى من أجندة السلام.

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    حمدوك اتفاق سلام السودان يقود لدولة مستقرة ومستقبل ديمقراطى

    أكد رئيس الوزراء السودانى عبد الله حمدوك أن ما تم انجازه اليوم بشأن السلام يضع لبنة لبناء الدولة السودانية، ويقود لدولة مستقرة ومستقبل ديمقراطي، واشار إلى أن  اتفاق اليوم فتح الباب أمام طريق صعب ولكن سنعبره معا.

    واوضح خلال مخاطبته اليوم احتفالات التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السلام بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية بقاعة الحرية في العاصمة جوبا ، أن عملية صناعة السلام ليس تفاوضا بل هو نقاش وحوار عميق شفاف بين شركاء في الوطن والثورة، قائلاً عندما تم التوقيع على إعلان جوبا اعتقدنا انه يمكننا أن ننتهي من المفاوضات وصولا للسلام في شهرين أو ثلاثة ولكن استمر التفاوض ليلاً ونهاراً لعام ، لأن القضايا قيد البحث معقدة وكثيرة.

     

    وقدم حمدوك الدعوة لعبدالعزيز الحلو ، وعبدالواحد محمد نور للانضمام للسلام.

    وأضاف حمدوك قائلاً  "أتقدم باسم حكومة السودان بالشكر لحكومة وشعب جنوب السودان على الجهود التي بذلت لتحقيق السلام في السودان، وأنه لا استقرار في السودان بدون استقرار جنوب السودان ولا استقرار في جنوب السودان دون استقرار السودان".

    واضاف أن الاستقرار في البلدين يمهد الطريق لتحقيق التنمية لمصلحة الشعبين ويقود للتكامل الاقتصادي بين بلدين يتشاركان في حدود جغرافية وتاريخ مشترك ممتد، وقال نحن عازمون على تطوير العلاقات لمصلحة البلدين.

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    حمدوك يحضر توقيع اتفاق سلام بين الحكومة والمعارضة فى جوبا اليوم

    يحضر رئيس الوزراء السودانى الدكتور عبد الله حمدوك، اليوم الاثنين، في مدينة جوبا عاصمة دولة جنوب السودان، التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السلام بين الحكومة السودانية وأطراف عملية السلام.

    قال الدكتور عبدالله حمدوك، رئيس وزراء السودان، إن بلاده ستعمل مع فريق الوساطة في مفاوضات السلام السودانية من جنوب السودان، وقيادة دولة جنوب السودان، لتحقيق ما تبقى من أجندة السلام.

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    رئيس مجلس السيادة بالسودان يدعو عبد العزيز الحلو وعبد الواحد نور للحاق بركب السلام

    دعا رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، عبد العزيز الحلو زعيم "الحركة الشعبية – شمال – جناح الحلو"، وعبد الواحد نور زعيم "حركة تحرير السودان – جناح عبد الواحد نور"، إلى اللحاق بركب السلام في السودان.

    وقال البرهان، في كلمته خلال توقيع اتفاق السلام بين حكومة السودان و "الجبهة الثورية" بالأحرف الأولى اليوم في جوبا، "أوجه الدعوة صادقة لعبد العزيز الحلو وعبد الواحد نور للحاق بمسيرة السلام، وألا يتخلفا عن شرف صنعه واستدامته، كونه حلما يراود كل السودانيين".
    وأضاف البرهان: "وضعنا أرجلنا في بداية المسار الصحيح لبناء الوطن، ومهدنا الطريق لأسس البناء الوطني، الذي سيقودنا إلى ترميم اللحمة الوطنية لنكمل مسيرة التغيير".

    وأعرب عن شكره لرئيس جنوب السودان سفاكير ميارديت، ولجنة الوساطة لصبرها وتحملها طوال فترة مفاوضات السلام، لافتا إلى أن السلام ظل المسعى الأهم في ترتيبات الفترة الانتقالية لتحقيق الأمن والاستقرار في كل ربوع السودان.


    وشدد على أنه لا استقرار سياسي وتنمية اقتصادية متوازنة بدون سلام شامل، موضحا أن الاتفاق الذي وقع اليوم يعد التزاما من جان الحكومة و"حركات الكفاح المسلح" تجاه الشعب السوداني، الذي ظل يعاني من الدمار واللجوء والتشرد والذي يتطلع إلى الاستقرار والعيش الكريم.
    وأكد ضرورة عبور المرحلة الحرجة الحالية التي تمر بها البلاد، والتي تواجه مخاطر للوفاء بمتطلبات ما بعد الثورة، معربا عن الأمل في جني ثمار الاتفاق بتغيير حقيقي يضع الأسس لبناء سودان المستقبل.


    وقال البرهان في ختام كلمته: "حان الوقت لإنهاء حقبة الحرب بمعالجة جذورها وأضرارها وآثارها السلبية".

     

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    رئيس وزراء السودان يؤكد عزم حكومته على تنفيذ اتفاق السلام بالكامل

    أكد رئيس وزراء السودان الدكتور عبد الله حمدوك، عزم حكومته على تنفيذ اتفاق السلام، بين حكومة السودان و"الجبهة الثورية" الذي تم توقيعه اليوم بالأحرف الأولى في جوبا، معربا عن شكره لمصر والسعودية والإمارات وتشاد على دورهم في الوصول إلى هذا الاتفاق.

    وقال حمدوك، في كلمته خلال حفل توقيع الاتفاق، "هذا يوم تاريخي، وأتقدم باسم حكومة السودان وشعبه بالشكر لجنوب السودان، شعبا وحكومة، على استضافة المباحثات، والجهود الكبيرة التي بذلها فريق الوساطة بقيادة متستشار رئيس جنوب السودان توت قلواك".

    وأكد حمدوك أنه لا استقرار في أي من السودان أو جنوب السودان بدون البلد الآخر، لافتا إلى أن الاستقرار في البلدين أساس للتكامل بينهما.
    وأضاف حمدوك: "عملية السلام ليست تفاوضا بين متحاربين، بل نقاش عميق بين شركاء في الوطن والثورة، وعندما وقعنا على إعلان جوبا منذ سنة كنا نعتقد أن السلام سيتحقق في خلال شهرين أو ثلاثة، لكن التفاوض استمر لمدة سنة لأن القضايا معقدة، وورثت تركة تاريخية منذ عشرات السنين"، مشددا على أن ما أًنجز سيضع لبنة قوية جدا لبناء دولة سودانية تضمن العدالة والمساواة والمشاركة لكل السودانيين في إدارة شؤون بلدهم.
    وأوضح أن اتفاق اليوم فتح الباب لطريق صعب وطويل، ولكننا وبداية بهذا الاتفاق سنعبره، وسننفذ الاتفاق بالكامل، ونحن نضع مصلحة الوطن والشعب أمام أعيننا.

    ودعا حركة "تحرير السودان – جناح عبد الواحد نور"، و "الحركة الشعبية – جناح عبد العزيز الحلو"، إلى الانضمام لركب السلام، وخاطبهما: "نحن في انتظاركم ويجب أن تنضموا لهذا السلام، وسنعمل بكل الجد لمناقشتهم للتوصل إلى اتفاق شامل".
    وقال حمودك: "يجب أن نتحمل مسؤولية تنفيذ هذا الاتفاق الذي يحتاج إلى إرادة سياسية لتحقيقه ونشكر الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة، وأخص بالشكر مصر والامارات وتشاد والسعودية ودول الإيجاد".

     

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    رئيس وزراء السودان يشكر قيادات جنوب السودان على استضافة مفاوضات السلام

    أعرب رئيس وزراء السودان الدكتور عبد الله حمدوك، عن شكر وتقدير حكومة وشعب السودان لقيادات دولة جنوب السودان، لما بذلوه من جهود مقدرة في استضافة مفاوضات السلام السودانية لفترة امتدت لعام كامل.

    ونقل مجلس السيادة السوداني - في بيان اليوم الأحد - عن المتحدث الرسمي باسم الحكومة السودانية وزير الثقافة والإعلام فيصل محمد صالح قوله إن الدكتور عبد الله حمدوك - الذي وصل اليوم إلى جوبا على رأس وفد رفيع المستوى - زار رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت ونائبه الأول الدكتور رياك مشار.

     

    كما ترأس الفريق أول محمد حمدان دقلو النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي رئيس وفد الحكومة لمفاوضات السلام، اليوم بجوبا، اجتماعا تشاوريا مع رئيس الوزراء، بحضور عضوي مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن شمس الدين كباشي ومحمد حسن التعايشي، ووزير شئون مجلس الوزراء السفير عمر مانيس، ومدير المخابرات العامة الفريق أول ركن جمال عبد المجيد.

    وبحث الاجتماع الترتيبات والاستعدادات المتعلقة بتوقيع اتفاق السلام بالأحرف الأولى يوم غد الإثنين بين الحكومة و"الجبهة الثورية" (التي تضم حركات مسلحة وقوى سياسية).

    ووصف الناطق الرسمي باسم الحكومة السودانية التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السلام بأنه مناسبة عظيمة تستحق أن يكون هناك تمثيل رفيع، على مستوى مجلسي السيادة والوزراء، لافتًا في هذا الصدد إلى مشاركة رئيس مجلس السيادة الانتقالي بالسودان الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان في حفل توقيع اتفاق السلام غدا.

    كما التقى البرهان مع فريق الوساطة في مفاوضات السلام السودانية من جنوب السودان برئاسة مستشار رئيس جنوب السودان توت قلواك، وقدم شكره وتقديره لفريق الوساطة لما قاموا به من جهد كبير ومضن خلال مسيرة المفاوضات.

    وأوضح وزير الثقافة والإعلام السوداني أن تحقيق السلام يأتي على رأس أولويات ومهام الحكومة الانتقالية، معربًا عن أمله في أن يتم استئناف التفاوض في أقرب وقت ممكن مع الحركة الشعبية شمال بقيادة عبد العزيز آدم الحلو، وأن تبدأ المفاوضات مع حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور للانضمام إلى ركب السلام.

    كما أعرب البرهان عن أمله في أن يعود النازحون واللاجئون إلى قراهم، وأن يبدأ تنفيذ اتفاق السلام الشامل فورا لكي تنطلق مسيرة البناء والإعمار والتنمية في دارفور وكافة مناطق الحروب والنزاعات في السودان.

     

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    سلفاكير يتعهد بتعزيز جهود إلحاق حركتى الحلو ونور بعملية السلام فى السودان

    تعهد رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت، بتعزيز الجهود لإلحاق عبد العزيز الحلو زعيم "الحركة الشعبية – شمال – جناح الحلو"، وعبد الواحد نور زعيم "حركة تحرير السودان – جناح عبد الواحد نور"، بعملية السلام في السودان.

    وقال سلفاكير، في كلمته خلال توقيع اتفاق السلام بين حكومة السودان و "الجبهة الثورية" بالأحرف الأولى اليوم في جوبا، إن غياب "الحركة الشعبية" بزعامة الحلو"، وحركة "تحرير السودان" بزعامة عبد الواحد نور، عن هذه المراسم يبقى تحديا حقيقيا، لذا سنقوم بزيادة الجهود لإلحاق من لم يشاركوا في هذه الاتفاقية بركب السلام.

    وشدد على أهمية الدعم الدولي لاتفاق السلام في السودان، وضرورة حشد الموارد لتنفيذ بنود اتفاق السلام، معربا عن الشكر لكل أطراف عملية السلام لقبولها وساطة جنوب السودان ولنداء للمشاركة في حوار السلام في جوبا.
    وأضاف: "هذا يوم تاريخي ومهم، تحقق فيه انجاز عظيم"، معربا عن الشكر والتقدير لكل من ساهم في إنجازه.
     

     

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

لا يوجد نتائج لإظهار

لا يوجد نتائج لإظهار

لا يوجد نتائج لإظهار

لا يوجد نتائج لإظهار

رعاية تجارية

نسكافيه NESCAFEH

نسكافيه NESCAFEH

رعاية تجارية
رعاية تجارية
رعاية تجارية
أول دورة متخصصة في الحرية المالية بالعربي للتفاصيل اضغط علي الصوره التاليه :
Qries
رعاية تجارية
Flag Counter