• Yousef Ahmed
  • يوسف احمد
  • Egypt
  • مصر
  • اضافة منع استخدام مانع الاعلانات
  • +201148280146
  • مؤسسة التطور
  • 2020
  • adblock تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

بدايه الخبر - البحث
رعاية تجارية
رعاية تجارية

لا يوجد نتائج لإظهار


  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    أستاذ علوم سياسية يوضح كيف تخلت حركة حماس عن فكرة الكفاح المسلح - بدايه الخبر
    أستاذ علوم سياسية يوضح كيف تخلت حركة حماس عن فكرة الكفاح المسلح جانب من المداخلة
    قال الدكتور طارق فهمى، أستاذ العلوم السياسية، إن حركة حماس أعلنت التغيير بأغلب أفكارها وكل تصوراتها، بالإعلان عن وثيقة بميثاق جديد طرحته منذ فترة تخلت فيه عن فكرة الكفاح المسلح، وبدأت تقترب من برنامج حركة فتح مع التركيز على ما يعرف باسم "الحدود التاريخية لـ4 يونيو 1967"، وقبلت بفكرة التعامل مع الكيان الإسرائيلي بصورة أو بأخرى، فبالتالى فكرة المقاومة وفقا للمرجعية السياسية الايدلوجية لم تعد قائمة.
     
    وأكد أستاذ العلوم السياسية، خلال مداخلة هاتفية، اليوم الأحد، على برنامج خبر اليوم، والذى تقدمه الإعلامية نانسى نور على فضائية ON E، الحركة أصبحت حركة نفعية واقعية تتحرك من هذا الإطار، وبالتالى ليس لديها مانع فى أن تدخل بمفاوضات غير مباشرة من خلال الوسيط القطرى من خلال الاتصالات التى أجراها السفير محمد العمادى ولجنة إعمار قطاع غزة، ومن خلال اتصالات مباشرة فى هذا الإطار أظن أن الجميع يعلم القاصى والدانى، وليس لديها مشكلة فى أنها تحصل على الأموال القطرية مقابل وقف إطلاق النار والصواريخ التى تلقى على منطقة غلاف غزة. 
     
    وأضاف الدكتور طارق فهمى أن حركة حماس أصبح لديها قدرة كبيرة على المرونة، وتوظيف فكرة المقاومة التى أسقطتها بالوثيقة التى قدمتها وغيرت فيها ميثاقها، وأعلنت فى إطار مراوغة سياسية، تخليها عن جماعة الإخوان الإرهابية شأنها شأن جماعات أخرى فى الإقليم. 

    المصدر : موقع اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    التطبيع فوق المربع 9 - بدايه الخبر
    اخبار السياسه - بدايه الخبر

    لطالما كانت الصدف تغير حظوظ ومقادير الأفراد والدول، ويبدو أن هذا ما يحدث للبنان. لبنان يفترض أنه أقل الدول العربية حرصاً على الصراع مع إسرائيل، بحكم تركيبته الاجتماعية، وهشاشة قدراته، ومصالحه الاقتصادية، ولا يوجد سبب مباشر مثل أرض محتلة. مع هذا - عملياً - هو أكثر بلد عربي دفع ثمن الصراع مع إسرائيل. في ثلاث مراحل سلبت منه سيادته، في السبعينات من قبل منظمة التحرير الفلسطينية، ثم الاحتلال السوري، والعقد الماضي الاستيلاء الإيراني على قراره السيادي.
    اللبنانيون خارج أسوار الجامعة الأميركية ومقاهي بيروت الغربية أقل اهتماماً بالصراع، بمن فيهم شيعته الذين استقبلوا القوات الإسرائيلية بالأرز والورد عام 1982، ضيقاً من تسلط شبيحة منظمة التحرير الفلسطينية آنذاك على بلداتهم الجنوبية. والتاريخ أعاد نفسه؛ حيث يتسلط «حزب الله» ثلاثين عاماً إلى اليوم على لبنان.
    اليوم، لو لم يفاوض لبنان ويقبل بالوساطة الفرنسية فإنه قد يفقد ثروته، وخياره أن يكون مثل دول الخليج الغنية أو مثل غزة الفقيرة. فالمربع 9 البحري؛ حيث يوجد الغاز بكثافة، لسوء الحظ ملاصق للمربع الإسرائيلي البحري 72، مما يجعله مزارع شبعا أخرى. ومن دون اتفاق لن يخرج منه قدم مكعب واحد من الغاز.
    الذي فرض على الساسة هناك - وعلى رأسهم حسن نصر الله - القبول بالجلوس والتفاوض والتطبيع النفطي دفعة واحدة، جملة عوامل.
    لبنان اليوم في حالة انهيار اقتصادي لا سابق لها، حتى إبان الحرب الأهلية في السبعينات. والثاني: الضغوط الأميركية والعقوبات أضعفت «حزب الله» وتكاد تفلسه. والثالث: أنه لم تكن هناك محفزات كبيرة في الماضي من وراء أي سلام وتطبيع مع إسرائيل، اليوم الجائزة تقدر بنحو 865 مليون برميل نفط، و96 تريليون قدم مكعبة من الغاز الطبيعي. أخيراً: وسيط السلام، الرئيس مانويل ماكرون، لبلاده مصلحة من وراء الضغط على قيادات بيروت؛ حيث إن شركة «توتال» ستتولى التنقيب في المربعات البحرية الغنية. عدا أن إسرائيل جاهزة وتريد أن تمد أنابيبها وحفاراتها في المربعات التي يقول اللبنانيون إنها داخل حدودهم البحرية.
    اليوم كل القيادات اللبنانية مستعدة للتفاهم مع إسرائيل، لم تعد هناك عداوة ولا أرض محتلة ولا مزارع شبعا ولا قضية. وحجم الصفقة التعاونية ستدر ربما أكثر من العقود التجارية والعسكرية بين الإمارات والبحرين وبين إسرائيل، تلك التي شجبها المتطرفون، ويسكتون اليوم عن الصفقة النفطية الإسرائيلية اللبنانية.
    وعلينا ألا نستهين بما قد تفرزه هذه الصفقة من نتائج سياسية بعد تفعيل الحفر والإنتاج. قد يكون النفط اللعنة بسبب العلاقة مع إيران التي تهيمن بسلاح «حزب الله» على القرار اللبناني، ولو عادت في العام المقبل طليقة اليدين فقد تتدخل لمنع اللبنانيين من إكمال المشروع، أو سلب مداخيل البلاد الجديدة لصالح «حزب الله» ومشروعه السياسي العسكري. وقد يكون «المرهم» الذي يشفي لبنان من أمراض إيران وسوريا والفوضى والفقر، ويكون بلداً مزدهراً لأول مرة منذ منتصف السبعينات. القرار السياسي اليوم سيؤسس للمستقبل.

    نقلاً عن "الشرق الأوسط"

     
     

    المصدر : موقع العربية

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    السفير القطري يغادر غزة لنقل رد الفصائل إلى إسرائيل

    السفير القطري يغادر غزة لنقل رد الفصائل إلى إسرائيل

    غادر السفير القطري محمد العمادي غزة لنقل رد الفصائل إلى إسرائيل، وقد يعود إلى القطاع بعد مداولاته مع مسؤولي الأمن الإسرائيلي.

    وقبل يومين، قال السفير القطري: "نواصل التفاوض مع إسرائيل بشأن غزة"، مضيفا أن "اتصالات على أعلى المستويات تجري مع إسرائيل" بشأن القطاع.

     
     

    وكان السفير القطري محمد العمادي وصل إلى إسرائيل، الثلاثاء، والتقى مسؤولين إسرائيليين قبل دخول غزة.
    جاء ذلك بعدما أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن وفداً أمنياً من الجيش الإسرائيلي والموساد والشاباك (جهاز الأمن العام)، زار الدوحة لبحث الوضع في غزة مع المسؤولين القطريين.

    وأوضحت أن قائد اللواء الجنوبي في الجيش الإسرائيلي، الجنرال هرتسي هليفي، زار الدوحة مؤخرا برفقة ضباط أمن آخرين، وأنه عمل على بلورة تفاهمات لتسوية، أو لوقف إطلاق النار يوافق عليها قادة حماس في الخارج، المقيمون في العاصمة القطرية، خصوصا إسماعيل هنية، رئيس الدائرة السياسية، وصالح العاروري نائبه.

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    بعد توقف 7 أشهر  مكة تستقبل المعتمرين وسط هذه التدابير - بدايه الخبر
    اخبار السعوديه - بدايه الخبر

    تستأنف السعودية الأحد أداء العمرة تدريجيا في مكة المكرمة بعد تعليقها في آذار/مارس الماضي بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، مع إجراءات احترازية ووقائية.

    وكانت وزارة الداخلية السعودية أعلنت في 23 من أيلول/سبتمبر الماضي أنها ستسمح بأداء العمرة للمواطنين والمقيمين في داخل المملكة في 4 تشرين الأول/أكتوبر، وبعده بشهر للمعتمرين والزوار من خارجها. وفي خطوة أولى، سيؤدي العمرة 6 آلاف معتمر في اليوم.

     
     

    خطة استقبال المعتمرين

     

    وفي هذا السياق، كشفت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي خطة استقبال المعتمرين، المكونة من عدة محاور أهمها "المحور الإداري، والمحور الوقائي، ومحور التطهير، والتوعية، والتفويج"، وأكدت أنها جنّدت ما لا يقل عن (١٠٠٠) موظف لمتابعة نسك العمرة بالمسجد الحرام.

    وأوضحت أن غسل المسجد الحرام سوف يكون (10) مرات يومياً قبل وبعد أفواج العمرة، وغسل دورات المياه (6) مرات يومياً، وتعقيم سجاد المسجد الحرام وتعقيم مكانه قبل إعادته على مدار الساعة، وتعقيم أحواض نوافير ماء زمزم، وتعقيم جميع العربات، وتغيير قواعد الحافظات والكاسات المستعملة أولا بأول مع استمرار التعقيم، وتركيب أجهزة تعقيم للسلالم الكهربائية، وتركيب أجهزة تعقيم الأيدي بمداخل المسجد الحرام، وتعقيم أنظمة التكييف بالأشعة فوق البنفسجية، وتنظيف فلاتر الهواء (9) مرات يومياً على (3) مراحل، وتعطير وتطييب المسجد الحرام وأروقته على مدار الساعة.

    تدابير احترازية

     

    كما أشارت إلى أن محور الوقاية تتشارك فيه جميع وكالات الرئاسة، من خلال قياس درجات الحرارة بالكاميرات الحرارية الموجودة على جميع مداخل المسجد الحرام، واستمرار منع الاعتكاف والافتراش داخل المسجد الحرام، ومنع دخول المأكولات والمشروبات داخل المسجد الحرام، وإعادة فتح المشربيات وفق الإجراءات الصحية مع استمرار العبوات، وترتيب الصفوف بشكل متباعد لمنع التقارب بما يقلل فرص العدوى، و إعادة تنظيم الحشود لتوزيع الكثافة في أنحاء المسجد الحرام، ورفع مستوى التعقيم داخل المسجد الحرام وساحاته بالتنسيق مع وزارة الصحة، واستمرار منع العمل بالشاشات التي تعمل باللمس.

    وأفادت أنها خصصت الرقم (1966) للبلاغات، وتقوم بمتابعة ارتداء الكمامات الواقية والقفازات، وفحص جميع دافعي العربات من فيروس كورونا مع لبس الكمامات والقفازات وقياس درجة الحرارة.

    وذكرت أنه سوف يكون الطواف على مسارين فقط بمعدل (١٠٠) شخص كل (١٥) دقيقة للأشواط السبعة، وبالتالي يكون مجمل الطائفين يصل إلى (٤٠٠) شخص في الساعة للسبعة أشواط، ليصل العدد في (١٥) ساعة المخصصة للطواف في اليوم إلى (٦) آلاف طائف، مع إمكانية زيادة مسار ثالث بمعدل (١٥٠) شخصا لكل (١٥) دقيقة للسبعة أشواط، وبالتالي يكون مجمل الطائفين سوف يصل إلى (٦٠٠) شخص في الساعة والتي تحقق (٦) آلاف طائف كل (١٠) ساعات.

    "من باب أجياد"

    إلى ذلك، قالت إن دخول المعتمرين إلى المسجد الحرام سيكون من باب أجياد، وباب الملك فهد، ثم توجيهُهم إلى نقاط التجمع بالداخل، وتوزيعُ الأفواج في مناطق التجمع داخل توسعة الملك فهد، بحيث تكون كل منطقة تستوعب (١٠٠) معتمر، ثم توجيه الأفواج من نقاط التجمع بداخل توسعة الملك فهد إلى نقطة التجمع بصحن المطاف بمعدل (١٠٠) شخص لكل فوج، ثم توجيه الفوج من نقطة التجمع بصحن المطاف إلى المسارين المخصصة للطواف والتي تستوعب (١٠٠) طائف، وبعد الانتهاء من الطواف يتم توجيه الفوج إلى المصلى المخصص لسنة الطواف، ثم توجيه المعتمرين من مصلى سنة الطواف إلى المسعى، لإكمال مناسك العمرة، وبعد الانتهاء من العمرة يَتمّ توجيه المعتمرين إلى المخارج المحددة للعودة لنقطة البداية.

    كما لفتت إلى أن نقاط تفويج المعتمرين سوف تكون على النحو التالي: المرحلة الأولى (ستة آلاف معتمر يومياً) ونقاط تجمعهم: نقطة تجميع كدي، ونقطة تجميع الشبيكة، أما المرحلة الثانية (خمسة عشر ألف معتمر يومياً) ونقاط تجمعهم نقطة تجميع كدي، ونقطة تجميع الشبيكة، ونقطة تجميع باب علي، المرحلة الثالثة (ستين ألف معتمر يومياً) موزعين على نقطة تجميع كدي، ونقطة تجميع الشبيكة، ونقطة تجميع باب علي، ونقطة تجميع الغزة، ونقطة تجميع جرول، والمرحلة الرابعة (١٠٠% من الطاقة الاستيعابية) ونقاط تجمعهم نقطة تجميع كدي، ونقطة تجميع الشبيكة، ونقطة تجميع باب علي، ونقطة تجميع الغزة، ونقطة تجميع جرول.

    المصدر : موقع العربية

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    تسجيل 5 وفيات و596 إصابة جديدة بفيروس كورونا فى فلسطين

    أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة، اليوم الخميس أن نسبة التعافي من فيروس كورونا في فلسطين بلغت 67.9%، فيما بلغت نسبة الإصابات النشطة 31.5 %، ونسبة الوفيات 0.6% من مجمل الإصابات، وأعلنت "الصحة الفلسطينية"، عن تسجيل 5 حالات وفاة و596 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وتعافي 612 مُصاباً خلال الـ24 ساعة الماضية  بعد إجراء 5076 فحصاً في الضفة الغربية وقطاع غزة.

    وأضافت في بيان صحفي، اليوم الخميس، أن حالات الوفاة سجلت في محافظة الخليل لمواطن (76 عاما)، ومواطنة (75 عاماً)، ومواطن (70 عاماً) من محافظة قلقيلية، ومواطن (64 عاما) من محافظة رام اه   والبيرة، ومواطنة (76 عاما) من العيزرية لمحافظة القدس. 

     

    ولفتت وزيرة الصحة إلى وجود 33 مريضاً في غرف العناية المركزة، بينهم 5 مرضى على أجهزة التنفس الاصطناعى، وذلك وفق وسائل إعلام فلسطينية.

     

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    تسجيل 596 إصابة جديدة بكورونا و 5 حالات وفاة بين الفلسطينيين

    أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة اليوم الخميس، تسجيل 596 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد وخمس حالات وفاة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

    وأضافت في بيان صحفي "أن حالات الوفاة سجلت في محافظة الخليل لمواطن (76 عاما)، ومواطنة (75 عاما)، ومواطن (70 عاما) من محافظة قلقيلية، ومواطن (64 عاما) من محافظة رام الله والبيرة، ومواطنة (76 عاما) من العيزرية بمحافظة القدس".

    وأوضحت الكيلة في بيانها أن محافظة الخليل تصدرت الإصابات الجديدة مسجلة 224 حالة تلاها قطاع غزة باجمالي 98 إصابة فيما توزعت باقي الحالات على مناطق مختلفة من الضفة الغربية.

    ولفتت وزيرة الصحة إلى وجود 33 مريضا "في غرف العناية المكثفة، بينهم خمسة مرضى على أجهزة التنفس الاصطناعي".

    وتظهر قاعدة بيانات وزارة الصحة أن إجمالي الإصابات بين الفلسطينيين منذ انتشار الفيروس في مارس الماضي بلغ 31716إصابة تعافي منها 21660 فيما بلغت حالات الوفاة 188.

     

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    تسجيل 875 إصابة جديدة بكورونا و7 حالات وفاة بين الفلسطينيين

    أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة اليوم الاثنين تسجيل 875 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد وسبع حالات وفاة بين الفلسطينيين خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

    وقالت في بيان صحفي إن الوفيات شملت أربع حالات في مدينة القدس وحالة في قطاع غزة وأخرى في رام الله والحالة السابعة كانت في قلقيلية.

    وأضافت أن القدس تصدرت الإصابات الجديدة مسجلة 393 حالة تلتها محافظة الخليل بإجمالي 249 إصابة فيما سجلت 99 حالة في قطاع غزة وتوزعت باقي الحالات على مناطق مختلفة من الضفة الغربية.

    وأشارت إلى أن هناك 31 من المصابين "في غرف العناية المكثفة، بينهم ثمانية مرضى على أجهزة التنفس الاصطناعي".

    وقال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية اليوم الاثنين في مستهل الاجتماع الأسبوعي للحكومة في رام الله "إن ارتفاع الإصابات بالكورونا شيء ملحوظ منا جميعا وفي جميع المحافظات".

    وأضاف" شددنا في الأيام الأخيرة من إجراءات الرقابة، لا خيار لنا غير الوقاية وآمل أن لا نضطر للعودة إلى إجراءات الإغلاق مرة أخرى".

    وتظهر قاعدة بيانات وزارة الصحة أن إجمالي الإصابات بين الفلسطينيين منذ بدء انتشار فيروس كورونا في مارس بلغ 29849 إصابة تعافى منها 20510 فيما بلغت حالات الوفاة 173 حالة.

     

     

    المصدر : اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    حرب الاستنزاف التى مهدت لنصر أكتوبر - بدايه الخبر
    الاخبار - بدايه الخبر

    على الرغم من مرور 50 عاما على الرحيل (نصف قرن) ما زال جمال عبد الناصر حاضرا وراسخا فى قلوب وعقول المصريين، بل إنه يظل ذلك العود الأخضر النابت فى حضن هذا الوطن العزيز، وهو نفسه (ناصر) الذى وصفه الشاعر الفلسطينى الكبير الراحل (محمود درويش): بأنه كان "طويلا كسنبلة فى الصعيد، جميلا كمصنع صهر الحديد، وحرا كنافذة فى قطار بعيد، كان صاحب الظل الأخضر الذى بعث فى سد أسوان خبزا وماء ومليون كيلوات من الكهرباء".

    تمضى السنوات تباعا وتبقى صورة الرحيل وحول نعشه حشود من ستة ملايين مصرى خرجوا يبكون فى وداع (عبد الناصر) المهيب سرا كبيرا لا يستطيع أحد أن يكشفه، فقد كانت الشفرات الخاصة بين (زعيم) آمن بشعبه وسخر كل طاقته للنهوض به، فكان هذا الشعب هو صاحب قصة الحب الملهمة التى مازالت تنطق بها القلوب بمجرد ذكر اسم "جمال عبد الناصر"، الذى احتفلنا بذكرى رحيله الـ 50 قبل أيام قليلة بذات الزخم الذى صاحب رحلة وداعه عبر إذاعة الأغنيات التى تغنى بها كبار المطربين يوم رحيله فى 28 سبتمبر 1970.

     

    ونحن نعيش الآن أجواء انتصار أكتوبر العظيم فى الذكرى 47، لابد لنا أن نتذكر (ناصر) الذى استوعب هزيمة يونيو 1967 وخطط على الفور لحرب الاستنزاف التى سجلت بطولات معجزة قادت إلى النصر فى معركة استرداد الكرامة، وبدأت (حرب الاستنزاف) فى مارس 1969، وهو تعبير أطلقه الرئيس الراحل جمال عبد الناصر على العمليات العسكرية التى دارت بين القوات المصرية شرق قناة السويس والقوات الإسرائيلية المحتلة لمنطقة سيناء عقب حرب الأيام الستة التى احتلت فيها إسرائيل الأرض العربية فى كل من الضفة الغربية وقطاع غزة وهضبة الجولان وسيناء، وانتهت بموافقة عبد الناصر على مبادرة وزير الخارجية الأمريكى (روجرز) لوقف إطلاق النار فى الثامن من أغسطس 1970.

    ولأنها حكايات أسطورية لابد أن تروى لأجيالنا الحالية ليعرف الأحفاد حقيقة ما فعل الأجداد، كان ولابد لنا نحن نحتفل بذكرى أكتوبر التى واكبت 50 عاما على رحيل (عبد الناصر) أن نرصد مآثر الجندى المصرى الذى اعتمد فى كل الأحوال على إرادة قوية وعقيدة إيمانية وعسكرية راسخة من فجر التاريخ وحتى يومنا الحالى ليضرب أروع الأمثلة فى التحدى والفداء، والإصرار على المقاومة فى أسوء الظروف التى مرت عليه فى أعقاب الهزيمة المرة فى يونيو 1967.

    بالطبع كانت هناك دروس كثيرة مستفادة من تلك النكسة، وليست "هزيمة" كما يقول البعض، لأنه بخسارة الحرب لم تنكسر الإرادة الوطنية، ولعل حجم المظاهرات التى انطلقت لرفض القرار الوطنى المسئول بتنحى عبد الناصر غير المسبوقة تحقق هذا المفهوم، فقد أكد هذا الطوفان الشعبى على عدم انكسار الإرادة الوطنية، صحيح أنك خسرت قطعة من أرضك وهناك هزيمة عسكرية بكل المقاييس على مستوى الدولة، ومع ذلك ظلت معنويات الشعب عالية، مايعنى انتفاء صفة الهزيمة، ومن ثم تمت عمليات إعادة بناء القوات المسلحة بشكل يدرس عالميا، خاصة أنه تم فى ظل ضغوط من جانب العدو، وبعد ضرب الطيران المصرى على الأرض فى 67 وأصبحت الأرض مكشوفة، وهو ما أوعز ببناء دوشم للطائرات بدعم من القطاع المدني، وبناء مطارات جديدة وممرات داخلها لتنفيذ الطلعات بشكل سريع.

    ويهمنا أن نذكر فى هذا المقام، أن هذه الدروس المستفادة حققت التفوق لحساب القوات الجوية التى حاربت فى أكتوبر 73 فكانت هناك ثلاثة بطولات حقيقية خطط لها عبد الناصر، وهى أولا: إعادة بناء القوات المسلحة قبل 73، والبناء هنا ليس سلاح فقط بل أسلوب تدريب وابتكار أساليب قتالية جديدة، نظرا لأن سلاحنا كان أقل كفاءة مما كان لدى إسرائيل من الجيل الثالث من السلاح ممثلة فى طائرات "الفانتوم" بينما طائراتنا من الـ "ميج 17" التى تتبع الجيل الأول، والـ "ميج 21، و سوخوى 7 " التى تتبع الجيل الثانى.

    ثانيا: التركيز على التدريب غير الطبيعي، ووسط كل ذلك برزت كفاءة ومهارة المقاتل المصرى ليصبح رقما صعبا فى ميدان المعارك، رغم ضعف العامل الاقتصادي، فضلا عن توقف الملاحة فى القناة التى كانت توفر العملة الصعبة لشراء معدات جديدة كانت قاصرة على المعسكر الشرقي، وهو الآخر كان تحت وطأة الحرب الباردة، الأمر الذى يمنعه بالضرورة من إمداد مصر بالسلاح الحديث كى لا يؤثر على كفاءته.

    ثالثا: حافظ الجيش على نقل الخبرات من جيل أكتوبر إلى الأجيال التالية، ما حافظ على كفاءة الجندى المصرى المعروف بخير أجناد الأرض حتى اللحظة الحالية، وقد تجلت تلك الكفاءة القتالية المصرية للعالم فى مناورات "النجم الساطع" وغيرها من المناوات مع دول الغرب حين أذهلتهم مهارة الجندى المصري، رغم أننا كنا نشترك بطارات الجيل الثانى من "ميج 21"، وهى لا تضاهى تقنيات الـ" f14 وf15 "، لكن أسلوب الهجوم الجماعى المشترك فى لحظة واحدة أظهر تلك الكفاءة المصرية النادرة.

    المهم أنه جراء فصل القوات الجوية عن الدفاع الجوى الذى تم إمداده بتكنولوجيا متقدمة، لتتكامل مع القوات الجوية والبرية والبحرية فى آن واحد بتدريب أعلى وكفاءة قيادة مستقلة، ما مكن قوات الدفاع الجوى من بناء 200 منصة صواريخ فى 200 يوم، وبتكلفة لاتزيد عن مليونى جنيه مصرى - كما هو مثبت فى متحف الدفاع الجوي" بالمقطم - بطريقة احترافية.

    وتوالت منظومات التدريب والكفاءة التى كفلت تأمين سماء مصر حتى حرب 73، وبعد أن أدركت القيادة ضرورة استشعار الخطر قبل وقوعه، ففى حرب الاستنزاف كان هناك استهداف للمنشأت المدنية من جانب العدو الإسرائيلى تحت مسميات خاطئة، والادعاء بوجود أسلحة فى هذه الأماكن المدنية فى "بحر البقر، مصانع أبو زعبل، والمعادي"، واعتبارها مناطق عسكرية تبرر الاستهداف، ما دفع عبد النصر فى خطبته الشهير عام 70 إلى التوضيح بأن الغرض من هذه الهجمات ليس لضرب منشأت عسكرية، بل الهدف كسر إرادة الشعب المصرى مرة أخرى فى محاولة لإقناعه بأنه لايقدر على دخول الحرب، ولعل شيئا من هذا يحدث الآن فى محاولات كسر شوكة الجيش المصرى فى سيناء حاليا، ما يشير إلى أن عدوك يحللك بشكل صحيح دائما، ويعرف نقاط ضعفك وقوتك، ويعلم أن الإرادة المصرية هو حجر الزاوية فى كل شيء.

    ونعود إلى بداية حرب الاستنزاف عندما أعلن (ناصر) عن استراتيجية جديدة تحمل اسم "إزالة آثار العدوان" وتعنى تحرير كافة الأراضى العربية التى احتلت عام 1967، لكنه أدرك أن التحرير يقف فى نهاية سلسلة من الخطوات الضرورية أهمها ترميم الجيش المصري، وهنا أراد الرئيس جمال أن يظهر موقفا حازما وأن لا يعطى إسرائيل لحظة راحه لقطف ثمار النصر، فقال عبارته الشهير "ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة " وهنا بدأ فى خوص حرب عصابات تحافظ على جمرات النزاع مشتعله وكانت تلك بداية حرب الاستنزاف التى مهدت الطريق أمام انتصارنا العظيم فى حرب أكتوبر المجيدة.

     

    وتأكيدا للأثر النفسى المخيف الذى خلفته حرب الاستزاف فى نفوس الإسرائيليين فقد كشفت وثائق إسرائيلية تتعلق بأسرار حرب الاستنزاف التى خاضتها مصر ضد القوات الإسرائيلية، فى الفترة ما بين عامى 1969 و 1970، وكذلك الخطط الإسرائيلية التى بلورها القادة الإسرائيليون بتل أبيب، للرد على إطلاق النار من طرف القوات المصرية بكثافة عام 1969، بمهاجمة خطوط الجيش المصرى وضرب مواقعه بالقرب من القاهرة وتدميرها، وكذلك مدن الدلتا والقناة وذلك لإحباط عبوره لقناة السويس.

     

    وأوضحت إحدى تلك الوثائق التى تحت عنوان (الحرب المنسية) أن المصريين أطلقوا حوالى 40000 قذيفة فى يوم واحد، حيث كان قصفاً لم تشهده إسرائيل منذ احتلالها سيناء فى الـ 5 من يونيو عام 1967، وذلك على طول 120 كيلومتراً لقناة السويس، وأضافت الوثيقة أنه منذ هذا اليوم وطوال 17 شهرا تواصلت عمليات المصريين على طول القناة، وكذلك طالت الهجمات الإسرائيليين المقيمين على طول الحدود فى منطقة "كريات شموناه"، وحتى إيلات بصواريخ "الكاتيوشا" الروسية، موضحة أن 721 إسرائيلياً قتلوا خلال تلك المعارك.

     

    لقد كانت هذه الحرب التى أطلقت عليها الوثيقة الإسرائيلية "الحرب المنسية" جزءاً من استراتيجية الزعيم المصرى الراحل "جمال عبد الناصر"، والتى شملت ثلاثة مراحل هى: الدفاع بصورة مستمرة لمقاومة أى مبادرة عسكرية إسرائيلية هجومية، واتخاذ إجراءات استباقية ضدها، والردع كخطوة هجوم قوية ضد إسرائيل لردع الأعمال الإسرائيلية، وذلك تمهيداً للمرحلة النهائية، وهى اقتحام القناة واسترداد سيناء.

     

    فى كتابه "خط المياه ورجال الإطفاء" للباحث الإسرائيلى العقيد احتياط "إبراهام زوهار" الذى عرض فيه تاريخ حروب الجيش الإسرائيلى قال فيه: إن المناقشات الإسرائيلية التى دارت حول الأحداث الرئيسية لحرب الاستنزاف تطابقت بما جاء فى كتاب "حروب إسرائيل" الصادر عن معهد بحوث الدراسات الإستراتيجية الإسرائيلي، والذى يكشف عن محاضر اجتماعات مجلس الوزراء الإسرائيلى ومنتدى هيئة الأركان العامة خلال حرب الاستنزاف التى تضمنت تصميم الإسرائيليين على عمل هجومى ضد القاهرة يشل القوات المسلحة المصرية ويمنعاه من التخطيط لأى عملية عسكرية ضد إسرائيل لاسترداد شبه جزيرة سيناء.

     

    وأوضحت وثيقة أخرى أن مصر كانت مصدر قلق كبير أمام أعين صناع القرار فى إسرائيل، وبالتالى عقدت جلسة طارئة فى 25 ديسمبر 1969 كان الغرض الرئيسى منها منع الحرب إذا فشلت تل أبيب فى تحقيق الهدوء على القناة، وذلك من خلال تعميق وتوسيع نطاق العمليات الجوية الإسرائيلية على أهداف عسكرية بالعمق المصري، وقال رئيس الأركان الإسرائيلى "حاييم بارليف" خلال الاجتماع: "إذا نجحنا فى جلب الحرب داخل العمق المصرى سيولد شعورا لدى عامة الناس فى مصر بالخوف وعدم خوض أى معركة ضد إسرائيل"، لكن الوثيقة أكدت أن إسرائيل لم تفهم فى ذلك الوقت أن قصف عمق مصر سيحفز الدب الروسى ضدها.

     

    وأشارت إحدى الوثائق إلى أن تقديرات "جولدا مائير" وتقييمات السلطات الأمريكية من التورط السوفياتى فى النزاع بين مصر وإسرائيل كانت تقديرات خاطئة، حيث أوضح الأمريكيون أنه لا نستطيع أن نؤكد بالضبط دخول "الدب الكبير" فى المعادلة العسكرية، ولم تتردد جولدا مائير فى التعبير عن مخاوفها من مشاركة السلاح الروسى فى القتال، أو أنها سوف ترسل طيارين لتدريب المصريين، قائلة: "أنا لا أخجل أن أقول أننى أخشى من الروسي".

     

    وترتيبا على ذلك أوضحت إحدى الوثائق أيضا أن مصر كان لديها فى وقت حرب السادس من أكتوبر عام 1973 مجموعة من كتائب صواريخ الدفاع الجوى وصل عددها لحوالى 87 كتيبة، منها 62 كتيبة صواريخ "سام 2" و25 كتيبة "سام 3"، وهو ما غير من موازين القوى داخل الجيش المصرى وساهم فى إحراز النصر فى حرب أكتوبر التى كانت سببا فى وحدة عربية شاملة، وموقف عربى موحد لم يشهده العالم من قبل، ولأول مرة فى تاريخهم المعاصر، ولذلك توج هذا التضامن بنصر عسكرى كبير فخر به الجميع.. فتحية تقدير واحترام لأرواح شهداء قواتنا المسلحة وأرواح شهدائنا من المدنيين الذين سالت دمائهم الطاهرة أيضا فى تلك المعركة لاسترداد الكرامة.

    المصدر : موقع اليوم السابع

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    غزة طائرات إسرائيلية تستهدف موقعاً عسكرياً لحماس

    غزة.. طائرات إسرائيلية تستهدف موقعاً عسكرياً لحماس

    شنت مقاتلات إسرائيلية، فجر الجمعة، غارات على قطاع غزة استهدفت موقع بدر العسكري التابع لكتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس.

    المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي قال إنه تم قصف بنية تحتية وموقع عسكري تابع لحركة حماس بقطاع غزة.

     
     

    وأشار أدرعي في تغريدة على موقع "تويتر" إلى أن هذا القصف يأتي رداً على مواصلة إطلاق البالونات الحارقة والمتفجرة نحو إسرائيل، وأضاف أدرعي أن إسرائيل ستعمل بحزم ضد أي محاولة لارتكاب أعمال إرهابية ضد مواطني إسرائيل وخرق سيادتها، على حسب تعبيره.

    وذكر مصدر أمني أن الطيران الإسرائيلي شن صباح اليوم 6 غارات جوية على موقعين لحماس في غزة، ما أدى لوقوع أضرار كبيرة دون إصابات.

    عناصر تابعة لحماس عناصر تابعة لحماس

    وفي وقت سابق قال شهود عيان إن حماس أطلقت 4 صواريخ باتجاه المناطق الإسرائيلية القريبة من حدود القطاع.

    وقال مصدر أمني في غزة إن الطائرات الإسرائيلية ومدفعيتها قصفت فجر اليوم موقعا في حي التفاح شرق مدينة غزة.

    وأضاف "أدى القصف الجوي إلى اندلاع نيران في الموقع في حي التفاح ووقوع أضرار مادية من دون أن تسجل إصابات".

    وأوضح أن المدفعية الإسرائيلية "استهدفت أيضا نقطة للضبط الميداني (تابعة لحماس) شرق رفح في جنوب القطاع" ما أحدث أضرارا دون وقوع إصابات.

    وفي بيان، قال الناطق باسم حماس فوزي برهوم إن رد حماس "تأكيد على أنها لن تتردد في القيام بواجبها الوطني تجاه شعبنا والدفاع عنه أمام أي عدوان وخوض المعركة مع العدو في حال استمر التصعيد والحصار".

    وحذر من أن "استمرار حصار غزة وتفاقم أزمة الكهرباء ومنع دخول البضائع والوقود والدواء في ظل تفشي فيروس كورونا، جريمة..لا يمكن السكوت عنها أو السماح باستمرارها".

    وفرضت إسرائيل سلسلة إجراءات عقابية على غزة من بينها وقف توريد الوقود وإغلاق البحر أمام الصيادين الفلسطينيين، ردا على إطلاق مئات البالونات الحارقة والطائرات الورقية المحملة بمواد حارقة أو متفجرة والتي أسفرت عن اندلاع حرائق في المزروعات الإسرائيلية.

    ومنذ أسبوعين يسود توتر وتبادل لإطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    غزة طائرات إسرائيلية تستهدف موقعاً عسكرياً لحماس

    غزة.. طائرات إسرائيلية تستهدف موقعاً عسكرياً لحماس

    شنت مقاتلات إسرائيلية، فجر الجمعة، غارات على قطاع غزة استهدفت موقع بدر العسكري التابع لكتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس.

    المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي قال إنه تم قصف بنية تحتية وموقع عسكري تابع لحركة حماس بقطاع غزة.

     
     

    وأشار أدرعي في تغريدة على موقع "تويتر" إلى أن هذا القصف يأتي رداً على مواصلة إطلاق البالونات الحارقة والمتفجرة نحو إسرائيل، وأضاف أدرعي أن إسرائيل ستعمل بحزم ضد أي محاولة لارتكاب أعمال إرهابية ضد مواطني إسرائيل وخرق سيادتها، على حسب تعبيره.

    وذكر مصدر أمني أن الطيران الإسرائيلي شن صباح اليوم 6 غارات جوية على موقعين لحماس في غزة، ما أدى لوقوع أضرار كبيرة دون إصابات.

    عناصر تابعة لحماس عناصر تابعة لحماس

    وفي وقت سابق قال شهود عيان إن حماس أطلقت 4 صواريخ باتجاه المناطق الإسرائيلية القريبة من حدود القطاع.

    وقال مصدر أمني في غزة إن الطائرات الإسرائيلية ومدفعيتها قصفت فجر اليوم موقعا في حي التفاح شرق مدينة غزة.

    وأضاف "أدى القصف الجوي إلى اندلاع نيران في الموقع في حي التفاح ووقوع أضرار مادية من دون أن تسجل إصابات".

    وأوضح أن المدفعية الإسرائيلية "استهدفت أيضا نقطة للضبط الميداني (تابعة لحماس) شرق رفح في جنوب القطاع" ما أحدث أضرارا دون وقوع إصابات.

    وفي بيان، قال الناطق باسم حماس فوزي برهوم إن رد حماس "تأكيد على أنها لن تتردد في القيام بواجبها الوطني تجاه شعبنا والدفاع عنه أمام أي عدوان وخوض المعركة مع العدو في حال استمر التصعيد والحصار".

    وحذر من أن "استمرار حصار غزة وتفاقم أزمة الكهرباء ومنع دخول البضائع والوقود والدواء في ظل تفشي فيروس كورونا، جريمة..لا يمكن السكوت عنها أو السماح باستمرارها".

    وفرضت إسرائيل سلسلة إجراءات عقابية على غزة من بينها وقف توريد الوقود وإغلاق البحر أمام الصيادين الفلسطينيين، ردا على إطلاق مئات البالونات الحارقة والطائرات الورقية المحملة بمواد حارقة أو متفجرة والتي أسفرت عن اندلاع حرائق في المزروعات الإسرائيلية.

    ومنذ أسبوعين يسود توتر وتبادل لإطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    قصف إسرائيلي على غزة رداً على إطلاق بالونات حارقة

    قصف إسرائيلي على غزة رداً على إطلاق بالونات حارقة

    أعلن الجيش الإسرائيلي، الاثنين، أنه شن ضربات جديدة ضد مواقع لحركة حماس في قطاع غزة، رداً على إطلاق بالونات حارقة ومتفجرة من القطاع باتجاه الأراضي الإسرائيلية.

    وأعلن الجيش الإسرائيلي في بيان: "استهدفت طائرات مقاتلة وطائرات عسكرية ودبابات مواقع عسكرية لحماس في جنوب قطاع غزة" تضم "منشآت تحت الأرض"، مضيفاً أن القصف جاء "رداً" على مواصلة إطلاق البالونات المتفجرة والحارقة.

     
     

    وتقصف إسرائيل غزة بشكل شبه يومي منذ 6 أغسطس ردا على إطلاق بالونات محملة بقنابل حارقة أو، بوتيرة أقل، صواريخ.

    يأتي التصعيد بين غزة وإسرائيل رغم إعلان وقف لإطلاق النار بين الطرفين بدعم من الأمم المتحدة ومصر العام الماضي.

    وتأتي الضربات الجديدة تزامناً مع زيارة الاثنين إلى القدس لوزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، ضمن جولة تستمر 5 أيام في الشرق الأوسط.

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    ماذا بعد ضم الضفة المتوقع؟ بدايه

    تغيرت موازين الصراع العربي الإسرائيلي، وذلك من خلال الدعم القوي للدولة الصهيونية، وجاء السلام ليُفرض على الجميع، وبدون مقدمات لحل لأزمة العرب في فلسطين المحتلة، وهي قضية لا يمكن تجاوزها مهما حدثت من اتفاقات سلام، ومن أجل فهم كيف يفكر العقل الصهيوني، علينا قراءة ما يكتبون، وكنت ولا زلت أتوقع أن تكون نهاية المشروع الصهيوني سيكون بعد ضم الضفة الغربية، وقد كتب جايسون شفيلي في صحيفة إسرائيلية مقال تحت عنوان تجنب التهديد الديموغرافي، وتناول التهديد العربي الديموعرافي لمستقبل الدولة اليهودية..

    من خلال ما يكتبون أصبحوا يدركون أنه لم يكن هناك رئيس أمريكي أكثر دعماً لإسرائيل من الرئيس دونالد ترامب، ولهذا السبب، من أجل ترسيخ مطالبتهم بضم الضفة الغربية والقضاء على حلم الدولة الفلسطينية، يجب على إسرائيل ضم كل أو جزء من الأرض بينما لا يزال ترامب في منصبه، وأنهم لا يمكن الانتظار حتى ما بعد الانتخابات الرئاسية المقبلة، حيث يمكن أن يواجهوا رئيسًا جديدًا من المرجح ألا يدعم إسرائيل بقدر ما يدعم ترامب، وقد يكون من أشد منتقدي إسرائيل.

     
     

    هم يدركون أن الضم يجلب معه مشكلات واضحة لأولئك الذين هم على دراية بالصراع الإسرائيلي - الفلسطيني، وقد تكون المشكلة الأكبر هي كيفية التعامل مع التغيرات الديموغرافية التي ستحدث إذا قامت إسرائيل بضم الضفة الغربية. يقول الكاتب في مقاله المنشور: ويكمل.. لنفترض على سبيل المثال، أنه كان على إسرائيل ضم المنطقة رسميًا ومنح جميع سكانها الفلسطينيين الجنسية الإسرائيلية مع جميع الحقوق والامتيازات المرتبطة بها.

    أشار الكاتب أن الدولة اليهودية ستضيف بعد ذلك أكثر من 3 ملايين مواطن عربي، وهذا يعني أنه بعد إضافة هؤلاء المواطنين الجدد إلى 2 مليون عربي يحملون الجنسية الإسرائيلية بالفعل، سيكون لدى إسرائيل أكثر من خمسة ملايين مواطن عربي فلسطيني بدون عرب غزة، بينما اليهود، الذين يبلغ عدد سكانهم أكثر 6 ملايين نسمة، (حسب إحصاءاتهم)..

    حسب قوله لن يدوم لفترة طويلة حيث إن معدل المواليد العرب، وخاصة في الضفة الغربية، يتجاوز بكثير نسبة اليهود الإسرائيليين، وفي النهاية، ستواجه إسرائيل سيناريو تكون فيه غالبية مواطنيها من العرب، وليس اليهود، وهو ما سيكون نهاية المشروع الصهيوني والاستقلال اليهودي. ثم يصل الكاتب إلى حقيقة مرعبة، وهي من أجل الحفاظ على إسرائيل كدولة يهودية، سيتعين على الدولة أن تبتكر طريقة لضم الضفة الغربية دون ضم كل شعبها.

    وهو يعني أننا في الوضع الحالي قد نواجه كارثة إنسانية في المستقبل، وهي مشروع طرد بعض السكان العرب من أراضيهم، فما يحدث على الأرض يعيد قصة جنوب إفريقيا، فالحل الصحيح هو دولة فلسطين الموحدة، والتي تضم مختلف الأعراق، لكنهم يدركون أن ذلك سيدمر المشروع الصهيوني، وسيحدث ذلك لو تمت إعانة السكان بضروريات الحياة بدون المرور بالسلطات التي لم تنجح سياسياً، ووضعه من شروط أي سلام، إضافة إلى عودة المهجرين من أراضيهم..

    إذا كنا نؤمن أن الأمن العربي كل لا يتجزأ، لا يجب أن تتنازل الدول العربية عن حق العودة، والوقوف من الآن ضد تهجير السكان العرب من أراضيهم، والذين يقدرون الآن بخمسة ملايين أو أكثر، ولو هجروا ستحدث كارثة في الدول العربية المجاورة، قال الشاعر العربي: من يهنْ يسهل الهوان عليه!

    * نقلا عن "الجزيرة"

    المصدر : موقع العربية

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    مصر القبض على القائم بأعمال مرشد الإخوان محمود عزت

    مصر.. القبض على القائم بأعمال مرشد الإخوان محمود عزت

    ألقت أجهزة الأمن المصرية، فجر الجمعة، القبض على القيادي الإخواني الهارب محمود عزت، القائم بأعمال المرشد العام للإخوان، مختبئا بإحدى الشقق السكنية بمنطقة التجمع الخامس، شرق القاهرة.

    وبحسب معلومات مراسلة "العربية" في القاهرة، فإن أكثر من جهة أمنية شاركت في القبض على القيادي الإخواني محمود عزت، وقد أُطلق على العملية الأمنية "صيد الصقر "، فيما حدد الأمن المصري مكان اختباء محمود عزت بناء على معلومة من أحد الأشخاص. وأضافت أنه تم العثور على مراسلات بينه وبين قيادات الإخوان في تركيا، فيما تم تشكيل لجنة أمنية عالية المستوى للتحقيق معه.

     
     

    وأضافت مراسلة "العربية"، أن الأجهزة الأمنية قامت بتفريغ أحد أجهزة اللاب توب الخاص به، حيث كشف عن قائمة بأسماء عناصر لجان إلكترونية يديرها محمود عزت من محافظات مختلفة مقابل مبالغ مالية، وذلك في مقابل نشر إشاعات عن الدولة ومعلومات غير صحيحة، وهذه القائمة كان يتم التواصل معها عبر وسطاء.

    محمود عزت عقب إلقاء القبض عليه محمود عزت عقب إلقاء القبض عليه

    وأصدرت وزارة الداخلية بيانا، صباح الجمعة، قالت فيه: "استمرارا لجهودها في التصدي للمخططات العدائية التي تستهدف تقويض دعائم الأمن والاستقرار والنيل من مقدرات البلاد، ورصد تحركات القيادات الإخوانية الهاربة، التي تتولى إدارة التنظيم الإخواني على المستويين الداخلي والخارجي، فقد وردت معلومات لقطاع الأمن الوطني باتخاذ القيادي الإخواني الهارب السيد محمود عزت، القائم بأعمال المرشد العام للإخوان ومسؤول التنظيم الدولي للجماعة الإرهابية من إحدى الشقق السكنية بمنطقة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة مؤخرا وكرا لاختبائه، على الرغم من الشائعات التي دأبت قيادات التنظيم على الترويج لها بتواجده خارج البلاد بهدف تضليل أجهزة الأمن".

    محمود عزت محمود عزت
    المرشد محمد بديع ومحمود عزت المرشد محمد بديع ومحمود عزت

    وقال بيان الداخلية، إنه عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا، تمت مداهمة الشقة وضبط الإخواني، حيث أسفرت عملية التفتيش عن العثور على العديد من أجهزة الحاسب الآلي والهواتف المحمولة التي تحتوي على البرامج المشفرة لتأمين تواصلاته وإدارته لقيادات وأعضاء التنظيم داخل وخارج البلاد، فضلا عن بعض الأوراق التنظيمية التي تتضمن مخططات التنظيم التخريبية، بحسب ما نقلت وسائل الإعلام المصرية.

    وتابع البيان: "يعد القيادي الإرهابي المسؤول الأول عن تأسيس الجناح المسلح بالتنظيم الإخواني الإرهابي والمشرف على إدارة العمليات الإرهابية والتخريبية التي ارتكبها التنظيم بالبلاد عقب ثورة 30 يونيو 2013 وحتى ضبطه والتي كان من أبرزها:

    *حادث اغتيال النائب العام الأسبق هشام بركات عام 2015

    *حادث اغتيال العميد وائل طاحون أمام منزله بمنطقة عين شمس عام 2015

    *حادث اغتيال العميد أركان حرب عادل رجائي بمدينة العبور عام 2016

    *محاولة اغتيال المستشار زكريا عبدالعزيز النائب العام المساعد الأسبق عام 2016

    *حادث تفجير سيارة مفخخة أمام معهد الأورام خلال شهر أغسطس عام 2016

    وسرد البيان الأحكام التي صدرت ضد الإخواني المقبوض عليه محمود عزت غيابيا وأبرزها:

    *الإعدام في القضية رقم 56458 لسنة 2013 جنايات أول مدينة نصر " تخابر"

    *الإعدام في القضية رقم 5643 لسنة 2013 قسم أول مدينة نصر "الهروب من سجون وادي النطرون"

    *المؤبد في القضية رقم 6187 جنايات قسم المقطم "أحداث مكتب الإرشاد"

    *المؤبد في القضية رقم 5116 جنايات مركز سمالوط "أحداث الشغب والعنف بالمنيا"

    *ومطلوب ضبطه وإحضاره في العديد من القضايا الخاصة بالعمليات الإرهابية وتحركات التنظيم الإرهابي.

    وتابع البيان أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية، وتباشر نيابة أمن الدولة العليا التحقيق، مؤكدا الاستمرار في التصدي بكل حسم لأية محاولات تستهدف النيل من استقرار الوطن وضبط العناصر المخططة والمنفذة لذلك.

    يذكر أن محمود عزت انضم لجماعة الإخوان عام 1962، وأول مرة ألقي القبض عليه كانت عام 1965، وفي عام 1981 اُختير عضوا بمكتب الإرشاد.

    وفي عام 1993 تم اعتقاله لمدة 6 أشهر في قضية "سلسبيل".

    واعتقل مرة ثالثة عام 1995 وحُكم عليه بالسجن 5 سنوات في قضية انتخابات مجلس شورى الجماعة، وتم اختياره عضوا في مكتب الإرشاد وخرج عام 2000 من السجن.

    واعتقل مرة رابعة في يناير 2008 بسبب مشاركته في تظاهرة لجماعة الإخوان المسلمين في القاهرة تعترض على قصف إسرائيل على غزة.

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    مطلوب موظف موظفة نظافة للعمل في مركز بيطري - بدايه الخبر
    وظائف من جميع الدول العربيه - بدايه الخبر
    مطلوب موظف/موظفة نظافة للعمل في مركز بيطري. اردني الجنسية او ابناء قطاع غزة الوظيفة تتضمن تعامل مع حيوانات اليفة. العمر اقل من 30 عام دوام كامل من الساعة 1030 صباحا حتى 7:00 مساء 6 ايام اسبوعيا المرتب 300 د خلال مدة التدريب الرجا الإتصال على 07869XX.. من الساعة 11 حتى 7 مساء
    : vet-bytry
    : يحدد لاحقا
    : عمان , الأردن
    : عقد دائم
    : لا يشترط
    :2020-11-14
    : 2020-12-14
    : الكل
    : لا يشترط
    : لا يشترط
    : متاحة

    المصدر : موقع وظف دوت كوم

    0 التعليقات 0 نشر

  • اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

    وزير الدفاع الإسرائيلي يهدد قادة حماس من على حدود غزة

    وزير الدفاع الإسرائيلي يهدد قادة حماس من على حدود غزة

    هدد وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي بيني غانتس، من على حدود قطاع غزة، قادة حماس قائلا: إنه في الوقت الذي تنفجر بالوناتهم نحونا، فإن انفجاراتنا عليهم ستكون أشد ألما.

    ونقلت قناة "كان" العبرية عن غانتس خلال زيارة لإحدى بطاريات القبة الحديدية في الجنوب قوله: يجب أن يعلم قادة حماس أنه في الوقت الذي تنفجر بالوناتهم نحونا، فإن انفجاراتنا عليهم ستكون أشد ألما.

     
     

    وأضاف غانتس: "نحن لسنا مستعدين لقبول أي صاروخ أو بالون أو أي انتهاك أمني"، مشيرا إلى مواصلة الرد على كل الانتهاك.

    غارات إسرائيلية على قطاع غزة - فرانس برس غارات إسرائيلية على قطاع غزة - فرانس برس

    من جهته، اعتبر رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، أن كل بالون حارق أو متفجر يطلق من غزة تجاه المستوطنات، كأنه صاروخ.

    ضربة قوية جداً

    والجمعة، لوح وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، بتوجيه "ضربة قوية جدا إذا لزم الأمر، إلى مطلقي البالونات الحارقة والقذائف الصاروخية من قطاع غزة".

    وكان الجيش الإسرائيلي، قد قصف الاثنين، عبر طيرانه الحربي ومدفعيته، ثلاثة مواقع جنوب قطاع غزة حيث استهدف أرضًا زراعية شرق القرارة، ونقطة للضبط الميداني في منطقة السريج شرق خان يونس، ونقطة أخرى شرقي رفح جنوب القطاع.

    من جهته، أعلن الجيش الإسرائيلي في بيان، أن طائرات حربية، بالإضافة إلى دبابات أغارت على مواقع عسكرية وبنية تحتية تابعة لحركة حماس في جنوب قطاع غزة ردًا على إطلاق البالونات الحارقة والمتفجرة من القطاع نحو الأراضي الإسرائيلية.

    وأضاف البيان أن الجيش الإسرائيلي يجري تقييمًا للأوضاع بشكل متواصل ويعمل بتصميم ضد أي محاولة لارتكاب أعمال تخريبية.

    وتشهد الحدود ما بين قطاع غزة وإسرائيل توترا أمنيا منذ نحو أسبوعين.

    وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن أكثر من 28 حريقا شب، الأحد، في مناطق إسرائيلية قريبة من حدود قطاع غزة نتيجة إطلاق البالونات الحارقة.

    0 التعليقات 0 نشر

لا يوجد نتائج لإظهار

لا يوجد نتائج لإظهار

لا يوجد نتائج لإظهار

لا يوجد نتائج لإظهار

رعاية تجارية
رعاية تجارية